ما هو مخزن ” يوم القيامة ” ؟

ما هو مخزن ” يوم القيامة ” ؟

- ‎فيمنوعات
515
0
pic_ret.php

مخزن (يوم القيامة) أو كما يطلق عليه (قبو سفالبارد العالمي للبذور)
الغرض من القبو تخزين الأزواج المجمدة من جميع عينات البذور في محاصيل العالم، مما يجعل من هذا القبو بوليصة التأمين النهائية لإمدادات الغذاء في العالم، وخاصة بعد الكوارث النباتية إذ يسمى مخزن (يوم القيامة) لأنه يمكن إعادة إنتاج الغذاء في أي مكان على هذا الكوكب بعد نشوب حرب نووية أو بيولوجيةأو كارثة إقليمية أو عالمية

يقع المخزن داخل عمق جبل في أرخبيل Svalvard، في منتصف الطريق بين البر الرئيسي للنرويج والقطّب الشمالي.
يتم الوصول إلى القبو عبر نفق طوله حوالي 330 قدم (100 متر)، بوابة مدخل الشركة موجهة للخارج، وهي الجزء المرئي فقط للمخزن. صمم المدخل على شكل”زعنفة السمكة” من الخرسانة، ضيقة وطويلة، بالإضافة لاستخدام الفولاذ المصقول.
يتميز سطح السّقف الخارجي والجزء العلوي من الواجهة بتصميم فني، يعكس جزئيا الضوء القطّبي، ويصدر جزئيا ضوء خافتا متوهجا
الموقع يأخذ بعين الاعتبار جميع السيناريوهات المتوقعة لارتفاع مستوى سطح البحر والناجمة عن التغيرات المناخية العالمية الممكنة.
كما أن تحديد موقع المنشأة في هذا العمق من الجبل لن يسمح لتغييرات المناخ أن تؤثر على فعالية التجمد بشكل دائم، وبالتالي الحفاظ على البذور آمنة.
المبنى يتكون من ثلاث غرف منشأة تحت الأرض منفصلة عن بعضها. كل غرفة لديها القدرة على تخزين (1.5) مليون عينة بذور مختلفة.
هذا المخزن يعمل كصندوق إيداع آمن في بنك، يمتلك البنك المبنى والمودع يمتلك محتوياته، هذا هو الحال نفسه في المخزن، تمتلك النرويج القبو بعد أن يمول ب (9000000$).

بقدر ما يودع بذور في المخزن من الدول في جميع أنحاء العالم، تملك الدول المودعة هذه البذور التي ترسل إلى المخزن لحفظها.
يضم (820619) نوعا من الحبوب، وهناك حوالي(20) ألف صنف جديد من المحاصيل بما في ذلك (575) نوع من الشعير أرسلته اليابان ليتم تخميرها وإعداد البيرة، وخطط لإرسال (5000) نوع آخر في المستقبل نظرا لأهمية الحبوب بالمطبخ الياباني، إضافة للفواكه والخضار وخاصة النادرة المهددة بالاختفاء نتيجة الكوارث لتصل للأجيال القادمة، خاصة بعد حدوث الكوارث البيئية العديدة في السنوات الماضية. ومن أهمها البطاطا، القمح، الذرة والفول

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *